• We are available for your help 24/7
  • Email: info@isindexing.com, submission@isindexing.com


Journal of arab studies in education & psychology

Journal Papers (20) Details Call for Paper Manuscript submission Publication Ethics Contact Authors' Guide Line
1 فاعلية الألعاب التعليمية الإلكترونية في تنمية الذاكرة العاملة اللفظية لدى زارعي القوقعة في مرحلة رياض الأطفال بمدينة جدة The Effectiveness of the electronic educational games in verbal working memory development in children with Cochlear Implants in Kindergarten in Jeddah , أ / حليمة حسن إبراهيم الفقيه ماجستير تقنيات التعليم، كلية الدراسات العليا التربوية جامعة الملك عبد العزيز بجدة بالمملكة العربية السعودية د / مروة زكي توفيق أستاذ مشارك بقسم تقنيات التعليم كلية الدراسات العليا التربوية جامعة الملك عبد العزيز بجدة باللملكة العربية السعودية Halima Hassan Ibrahim Al-Faqih & Dr. Marwa Zaki Tawfiq
هدف البحث الحالي إلى قياس فاعلية ألعاب تعليمية إلكترونية في تنمية الذاكرة العاملة اللفظية في وحدة الغذاء لدى الأطفال زارعي القوقعة في مرحلة رياض الأطفال بمدينة جدة واتبعت الباحثة في هذا البحث المنهج شبه التجريبي حيث تم تصميم و إعداد العاب تعليمية الكترونية لتنمية الذاكرة العاملة اللفظية, بالإضافة إلى بناء اختبار الذاكرة العاملة اللفظية المصور(قبلي وبعدي), و تكونت عينة البحث من مجموعة واحدة عددها( 6 )أطفال زارعين للقوقعة في مرحلة رياض الأطفال, و لاختبار صحة الفروض تم استخدام ( اختبار Wilcoxon أو ما يسمى باختبار إشارات الرتب Sign-rank وهو يعد بديلا لابارمترياً لاختبار Tلعينتين مرتبطتين), تمت المعالجة الإحصائية باستخدام برنامج المعالجة الإحصائية SPSS, و قد توصلت نتائج البحث إلى وجود فرق دال إحصائيا عند مستوى (α=0,05) بين متوسط درجات الأطفال زارعي القوقعة في اختبار الذاكرة العاملة اللفظية المصور القبلي والبعدي لصالح الاختبار البعدي. الكلمات المفتاحية: الألعاب التعليمية الإلكترونية- الذاكرة العاملة اللفظية - زارعي القوقعة . Abstract:  The goal of current research to measure the effectiveness of the electronic educational games in the working memory of verbal development in children with Cochlear Implants in kindergarten in Jeddah, and researcher followed in this research quasi-experimental approach based on a single set where he was designing educational electronic games for the development of working verbal memory, as wellas to build a memory test working verbal photographer (before me andafter me), and sample research (6) Children with Cochlear Implants, and to test the validity of hypotheses (Wilcoxon or test the so-called test- ranking Sign-rank signals were used, which is an alternative to Aparmtrella to test T for two samples linked) , has statistical treatment using statistical treatment program SPSS, and has reached the search results to the presence of a statistically significant difference at the level of (a = 0,05) between the average scores of children with Cochlear Implants in the memory test working verbal photographer pre and post in favor of the post test. Keywords: the electronic educational games- verbal working memory - Cochlear Implants.  
2 فاعلية برنامج علاجي باللعب لتخفيف اضطراب  ضغوط مابعد الصدمة للأطفال اللذين تعرضوا للاغتصاب The Effectiveness of Playing Therapy  Program on Relieving Posttraumatic  Stress Related Disorder for Children who are Exposure to the Rape , د /  سهير محمد أحمد محمود أستاذ مساعد  ومنسق قسم علم النفس كلية غرب النيل جامعة النيلين جمهورية السودان Dr. Suhair Mohamed Ahmed Mahmoud
هدفت الدراسة لمعرفة فعالية برنامج علاجي باللعب في تخفيف اضطراب  ضغوط مابعد الصدمة للأطفال لدى الأطفال الذين تعرضوا للاغتصاب ، استخدمت الباحثة المنهج التجريبي تصميم المجموعة الواحدة ذات الاختبار القبلي والبعدي ، تم اختيار العينة بصورة قصدية ، وتكونت العينة من (16) طفل من وحدة حماية الاسرة والطفل ، وطبق على عينة الدراسة برنامج العلاج باللعب للأطفال حيث بلغ عدد جلسات العلاج باللعب (12) جلسة حيث تم جمع البيانات عن طريق الاستبيانات ومقياس اضطراب  ضغوط مابعد الصدمة ، وقد استخدمت الاساليب الإحصائية في تطبيق برنامج الحزم الإحصائية في العلوم الاجتماعية اختبار (ت) لعينة واحدة اختبار (ت) للفرق بين مجموعتين ومترابطين واختبار (ف) للتباين الاحادي (انوفا) ومعادلة ارتباط الفاكرونباخ وكشفت النتائج ارتفاع اضطراب  ضغوط مابعد الصدمة عند الأطفال الذين تعرضوا للاغتصاب في الاختبار القبلي (قبل تطبيق البرنامج العلاجي باللعب )، فعالية البرنامج العلاجي باللعب في تخفيف اضطراب  ضغوط مابعد الصدمة لدى للأطفال  الذين تعرضو للاغتصاب من خلال الفروق الإحصائية الدالة في اضطراب  ضغوط مابعد الصدمة للأطفال داخل المجموعة التجريبية بين القياس القبلي والقياس البعدي ولصالح القياس البعدي ، عدم وجود فروق في فاعلية البرنامج العلاجي لاضطراب  ضغوط مابعد الصدمة لدى الأطفال الذين تعرضوا للاغتصاب في المجموعة تبعاً لمتغير فترة الإصابة . الكلمات المفتاحية : العلاج باللعب ، اضطراب  ضغوط مابعد الصدمة ، الاغتصاب This  study aims to study the effectiveness of playing therapy  program on relieving Posttraumatic  Stress Related Disorder for children who are exposure to the Rape,study use Experimental method, One group test pre and post  test.the sample consist of (16) children from Defensiveness of Family and Children arechosen through the intentional sample, data is collectby questionnaire,and Posttraumatic  Stress Related Disorder Scale. Study applied(12) sessions of playing therapy  program in order to relieving Posttraumatic  Stress Related Disorder for children who are exposure to  the Rapethen data analysis through statistic Packet Social Science  (SPSS) using , T-  Test for one group, T-  Test fortwogroups. One – way Analysis Variance (ANOVA)and Alpha CronbachIndex,-of Statistic. The result findingthat, there is increasing levelof Posttraumatic   Stress Related Disorder for children who are exposure to the Rape, and   improve the  effectiveness of playingtherapy program on relieving Posttraumatic Stress Related Disorder for children who are exposure to theRape, this from significant differences in pre and post testin favor of post testand there no significant differences in duration of incident. Keywords: PlayingTherapy , Posttraumatic  Stress Related Disorder , Rape  
3 موديول رقمى مقترح لتنمية مهارات اتخاذ القرار في مجال الأعمال الإدارية لطلاب المدارس الثانوية التجارية A Proposed Digital Module for Developing Decision Making Skills in Business Administrative Domain among Commercial Secondary School Students , أ.د/ فاتن عبد المجيد السعودى فوده أستاذ بقسم المناهج وطرق تدر يس العلوم التجارية كلية التربية جامعة طنطا أ. محمد إبراهيم رضوان مدرس المناهج وطرق تدريس العلوم التجارية المساعد كلية التربية  جامعة طنطا
المستخلص : هدف البحث إلى تطوير موديول تعليمي رقمي لتنمية مهارات اتخاذ القرار في مجال الأعمال الإدارية لدى طلاب المدراس الثانوية التجارية. لتحقيق هذا الهدف قام الباحثان بتبني منهجية بحث متقدمة تجمع بين استخدام مدخل بحوث التصميم والتطوير، والبحث شبه التجريبي، متبوعا بتطبيق بعد أساليب البحث النوعي. وفقا هلذه المنهجية، مرت عملية تصميم الموديول الرقمي بثلاث مراحل: المرحلة الأولى اشتملت على تحليل الاحتياجات التعليمية اللازمة لتنمية مهارات اتخاذ القرارات الإدارية في مجال الأعمال، وتحليل الاحتياجات التكنولوجية والمعايير اللازمة لتصميم هذا الموديول وتقديمه عبر أنظمة التعلم الإلكتروني، وفي المرحلة الثانية قام الباحثان بتصميم الموديول الرقمي تصميما تعليميا لتحديد استراتجيات التقديم ومخرجات التعلم وطرق قياسها وتقييمها، ومتطلبات التطوير والتقديم عبر أنظمة إدارة التعلم والمحتوى الإلكتروني، وفي المرحلة الثالثة، قم الباحثان بإخضاع هذا الموديول للاختبار والمراجعة عبر الخبراء والمختصين في مجال البحث. وللتأكد من فاعلية هذا الموديول في تحقيق مخرجات التعلم المستهدفة، تم تجريبه تجريبا أولي على عينة من طلبة المدراس الثانوية التجارية تم اختيارهم بطريقة مقصودة، بلغت 15 طالبا وطالبة، من طلبة المدارس الثانوي التجارية.وأسفرت عملية التجريب الأولي لهذا الموديول والتقييم النوعي لأداء المشاركين عن تحسنا ملموسا في نمو مهارات اتخاذ القرار الإداري بمجال الأعمال، حيث تمكنت الغالبية العظمى (12 مشاركا، بنسبة 80%) من تحقيق مستوى تمكن يفوق 90%. كما أظهرت نتائج التجريب والتحليل الإحصائي لأداء المشاركين عن وجود فروق ذات دلالة إحصئاية بين الأداء القبلي والبعدي للمشاركين في اختبار قياس المعارف والمهارات المرتبطة باتخاذ القرار الإداري في مجال الأعمال. مما يشير إلى أن الموديول الرقمي كان له تأثير مباشر في تحقيق مخرجات التعلم المرغوبة. واستنادا إلى هذه النتيجة، وما قُدم من تفسير لها، أوصى البحث بالتوسع في تصميم وتطوير البرامج والمناهج والوحدات التعليمية الرقمية وتقديمها عبر أنظمة التعلم الرقمي، واتاحتها لكافة طلاب المدارس الثانوية التجارية. كما أوصى البحث بمراعاة التنوع في استخدام أدوات نوعية لتقييم أداء المتعلم والاستفادة من الأدوات الإلكترونية التي توفرها أنظمة التعلم الرقمي. الكلمات المفتاحية: التعلم الرقمي، مهارات اتخاذ القرار، التعليم الفني التجاري، الأعمال الإدارية Abstract : The aim of this research was to develop a digital learning module to develop decision-making skills in the field of business administration among students of commercial secondary schools. To achieve this goal, the researchers adopted an advanced research methodology that combines the use of the design and developmental research approach and semi-experimental research, followed by the application of qualitative research methods. According to this methodology, the digital learning module design process has gone through three phases: The first phase involved the analysis of educational needs to develop administrative decision-making skills in business field, the analysis of technological needs and the standards needed to design and deliver this module through e-learning systems. In the second phase, the researchers designed the digital module to determine the learning outcomes, delivery and assessment strategies, and the requirements of uploading this module through the MOODLE as a learning and content management system (LCMS). In the third stage, the researchers exposed this module to the test and review by experts and specialists in the field of research. In order to ensure the effectiveness of this module in achieving the targeted learning outcomes, it was initially piloted on purposeful sample consisted of 15 male and female students in commercial secondary school.The initial testing and piloting of this module and the qualitative assessment of participants' performance resulted in a significant improvement in the growth of business decision-making skills, with the vast majority (12 participants, 80%) achieved and mastered a level that exceeds 90%. The results of experimentation and statistical analysis of the performance of the participants showed that there are statistically significant differences between the pre and post performance of the participants in the knowledge and skills test associated with administrative decision making in the field of business. This indicates that the digital learning module has a direct impact on achieving the desired learning outcomes.Based on this result and the explanation provided, the research recommended that the design, development, and delivery of digital programs, curricula and modules through digital learning systems be expanded and made available to all commercial secondary school students. The research also recommended taking into account the diversity in the use of qualitative tools to assess the performance of the learner and make use of the electronic tools provided by digital and learning management systems. Keywords: digital learning, decision-making skills, commercial secondary schools, Business administration  
4 مدى تضمين مفاهيم رؤية 2030 في مقرارات السنة التحضيرية لكلية العلوم الإدارية والإنسانية في كليات بريدة الأهلية The Extent of Including the Concepts of Vision 2030 in the Preparatory Year Courses at  the College of Administrative and Human Sciences in Buraidah National Colleges   , د/ سعد بن عبيد الرعوجى  عضو هيئة التدريس ومدير ادارة التطوير الأكاديمي  بكليات عنيزة بالمملكة العربية السعودية Dr. Saad Ibn Obaid El-Ragooy
المستخلص : تناول الباحث في هذا البحث مدى تضمين مفاهيم رؤية 2030 فى المقرارات التحضيرية لكلية العلوم الإدارية والإنسانية في كليات بريدة الأهلية، كما تناول الباحث ماهية رؤية 2030 وأهدافها في مجال التعليم، وأبرز التحديات والمعوقات التي تعوق تضمين مفاهيم رؤية 2030 فى المقرارات التحضيرية لكلية العلوم الإدارية والإنسانية في بريدة، وكيفية مواجهتها، وحاول الباحث الإجابة على تساؤلات: ما مدى تضمين مفاهيم رؤية 2030 فى المقرارات التحضيرية لكلية العلوم الإدارية والإنسانية في كليات بريدة الأهلية؟ ما هو واقع تضمين مفاهيم رؤية 2030 فى المقرارات التحضيرية لكلية العلوم الإدارية والإنسانية في بريدة؟ ماهى المعوقات والتحديات التي تعوق تضمين مفاهيم رؤية 2030 فى المقرارات التحضيرية لكلية العلوم الإدارية والإنسانية في بريدة وكيفية التغلب عليها؟ ماهى آليات تفعيل تضمين مفاهيم رؤية 2030 فى المقرارات التحضيرية لكلية العلوم الإدارية والإنسانية في بريدة لتحقيق التنمية الإدارية في قطاع التعليم الأهلى؟ ماهى إيجابيات وفوائد تطبيق وتفعيل تضمين مفاهيم رؤية 2030 فى مقرارات العلوم الإدارية والإنسانية في الكليات الأهلية؟، ولتحقيق هدف الدراسة تم تحليل محتوى كتب مقرارات السنة التحضيرية لكلية العلوم الإدارية والإنسانية في بريدة وتم رصد كل المفاهيم المتعلقة بالرؤية الواردة في تلك الكتب، واعتمد الباحث في تحليله على الفقرة باعتبارها وحدة تحليل.  الكلمات المفتاحية : مفاهيم رؤية المملكة 2030، مقرارات السنة التحضيرية لكلية العلوم الإدارية والإنسانية، تحليل الكتب، الكليات الأهلية. Abstract : The researcher discussed in this research the extent of including the concepts of Vision 2030 in the preparatory courses at the College of Administrative and Human Sciences in Buraidah National Colleges. He also investigated what it is meant by the Vision 2030 , its goals in the field of education, and the most prominent challenges and obstacles that hinder the inclusion of the concepts of Vision 2030 in the preparatory courses at the College of Administrative and Human Sciences in Buraidah, and how to face it.  The researcher tried to answer questions: To what extent are the concepts of Vision 2030 included in the preparatory courses at the College of Administrative and Human Sciences in Buraidah National Colleges? What is the reality of including the concepts of Vision 2030 in the preparatory courses at the College of Administrative and Human Sciences in Buraidah? What are the obstacles and challenges that hinder the inclusion of concepts of Vision 2030 in the preparatory courses at the College of Administrative and Human Sciences in Buraidah and how to overcome them? What are the techniques that used for activating the inclusion of the concepts of Vision 2030 in the preparatory courses at the College of Administrative and Human Sciences in Buraidah to achieve administrative development in the national education sector? What are the benefits of applying and activating the inclusion of the concepts of Vision 2030 in the preparatory year courses at the    college of administrative and human sciences in Buraidah to achieve the administrative development in the national colleges ? In order to achieve the goal of the study, the researcher analyzed that  content of the the preparatory year courses at  the College of Administrative and Human Sciences in Buraidah and all the concepts related to the vision contained in those books were monitored.  The researcher focused in his analysis on the paragraph as an analysis unit. Keywords:  The Concepts of  Kingdom Vision 2030 – preparatory Year Courses-Book Analysis – Buraidah Colleges
5 النهوض الأكاديمى وعادات العقل لطلاب الصف الأول الثانوى العام  المتفوقين والعاديين أكاديمياً             A cademic Buoyancy and Habits of Mind for Gifted and Normal Students in Firs t Year General  Secondary          , د/ رانيا محمد على عطية مدرس علم النفس التربوى كلية التربية جامعة الزقازيق Dr. Rania Mohamed Ali Attia
   ·  المستخلص:    استهدف البحث التعرف على مستوى النهوض الأكاديمى ومستوى عادات العقل لدى كل من الطلاب المتفوقين والعاديين بالصف الأول الثانوى العام، بالاضافة إلى التعرف على العلاقة بين النهوض الأكاديمى وعادات العقل لديهم. وتكونت العينة من (216) طالباً وطالبة منهم (102) من الطلاب المتفوقين، و(114) من الطلاب العاديين، وطبق عليهم مقياسى النهوض الأكاديمى وعادات العقل (إعداد الباحثة)، وباستخدام المتوسط الحسابى والانحراف المعيارى ومعامل ارتباط بيرسون واختبار(ت)، تم التوصل إلى أن مستوى النهوض الأكاديمى لدى الطلاب المتفوقين كان مرتفعاً، بينما كان متوسطاً لدى الطلاب العاديين، وكذلك توصل البحث إلى أن مستوى عادات العقل لدى الطلاب المتفوقين كان مرتفعاً، بينما كان متوسطاً لدى الطلاب العاديين، وأيضاً توصل البحث إلى وجود فروق دالة إحصائياً بين متوسطى درجات الطلاب المتفوقين والعاديين فى كل من النهوض الأكاديمى والدرجة الكلية لعادات العقل لصالح الطلاب المتفوقين، بالاضافة إلى وجود علاقة موجبة دالة إحصائياً بين النهوض الأكاديمى وعادات العقل لدى الطلاب المتفوقين والعاديين. الكلمات المفتاحية: النهوض الأكاديمى - عادات العقل     Abstract: The research aimed to recognize the level of academic buoyancy and habits of mind for gifted and normal students in first year general secondary, in addition to recognize the relationship between academic buoyancy and habits of mind. The research sample consists of (216) male and female students, The researcher prepared academic buoyancy’s scale, and habits of mind’s scale, By using "the Averages", and "Person correlation coefficient”, "Independent Sample T-Test",  The research found that the level of academic buoyancy for gifted students was high, but the level of academic buoyancy for normal students was average, it found also that the level of habits of mind for gifted students was high, but the level of habits of mind for normal students was average, , it found also there were   statistically significant differences between the mean scores of gifted and normal students in academic buoyancy and habits of mind in favor of gifted students, there were positive relationship between academic buoyancy and habits of mind for both of gifted and normal students. Key Words: Academic buoyancy– Habits of mind.  
6 دور معلمي المرحلة الثانوية في تنمية الوعي التكنولوجي لدى الطلاب لتحقيق رؤية المملكة 2030  Secondary School Teachers' Role in Developing Technological Awareness among Students to Achieve the Kingdom's Vision 2030   , أ / صبرية محمد عثمان الخيبري معلمة بإدارة تعليم الخرج بالمملكة العربية السعودية Sabriah Mohammed Othman Alkhibari  
المستخلص: هدف البحث الحالي التعرف على دور معلمي المرحلة الثانوية في تنمية الوعي التكنولوجي لدى الطلاب، وقد استخدمت الباحثة المنهج الوصفي لتحقيق هدف البحث، كما تكونت عينة البحث من 300 طالب وطالبة بالمرحلة الثانوية بمنطقة الخرج بالمملكة العربية السعودية، وقد توصل البحث إلى وضع تصور مقترح لتفعيل دور معلمي المرحلة الثانوية في تنمية الوعي التكنولوجي لدى الطلاب لتحقيق رؤية المملكة 2030. الكلمات المفتاحية: الوعي التكنولوجي، طلاب المرحلة الثانوية- رؤية المملكة 2030. Abstract: The research aimed to identify the role of secondary school teachers in developing technological awareness among students. The researcher used the descriptive approach to achieve the research aims. The research sample consisted of 300 secondary school students in Al-Kharj region in Saudi Arabia. The research set a suggested proposal to activate the role of secondary school teachers in developing technological awareness among studentsto achieve the Kingdom's Vision 2030. Keywords: technological awareness, high school students- the Kingdom's Vision 2030.  
7 تحليل نظري لتحولات دمـج مفاهيم  إطـار معرفة المحتوى البـيداغـوجـي الـتقـني Theoretical Analysis of the Evolvements of the Concepts of the Technological Pedagogical Content Knowledge (TPACK) Framework   , د/ مشاعل عبد الرحمن الشويعر    أستاذ مساعد بقسم تقنيات التعليم بكلية التربية  جامعة الملك سعود بالمملكة العربية السعودية Dr. Mishael Abdulrahman Alshewayer
المستخلص: تركزت نتائج الدراسة للبحث حول تطور فكرة دمج تقنيات التعليم مع البيداغوجيا والمحتوى للوصول إلى الفكرة الرئيسة والتي تم تلخيصها بما يعرف بإطار التيباك  TPACK) ) مع التركيز على بداياته بمكوناته الرئيسة وهي معرفة المحتوىContent Knowledge (CK) ومعرفة البيداغوجيا  Pedagogical Knowledge (PK )  وكذلك معرفة التقنية Technological Knowledge (TK)  وتم البحث بعد ذلك في تطور الدمج بين تلك المكونات الثلاث الرئيسة لتكوين مكونات أخرى وذلك بدمجها مع بعضها البعض عن طريق التكامل التطويري للخروج بالمكونات الثلاث التالية وهي: معرفة المحتوى التقني:  Technological Content Knowledge (TCK)، معرفة التقنيات البيداغوجيه:  Technological Pedagogical Knowledge (TPK)، معرفة بيداغوجيا المحتوى:Pedagogical Content Knowledge (PCK). كل ما سبق مع التوضيحات الكافية لكيفية تداخل بدايات تلك المكونات وتطورها التدريجي على مر السنين، مع الشرح العميق للتداخل والتطوير بين الحدود القائمة بينها والتركيز على كل مكون على حده وكيفية تطوره وأهمية دوره لوحده في العملية التعليمية وكيفية تكامله وتداخله مع الوحدات الأخرى للوصول إلى المكون الرئيس وهو إطار التيباك.TPACK Framework . الكلمات المفتاحية: تحليل نظري- إطار المحتوى البـيداغـوجـي الـتقـني . Abstract: The major findings of this research is the results of a theoretical analysis of the evolvements of the concepts technological Pedagogical content knowledge (TPACK) framework, with concentration on its three primary and major constructs, content knowledge (CK), Pedagogical knowledge (PK), and technological knowledge (TK). Then, to find out the evolvement and the collaboration among them to reach the three combined components, technological content knowledge (TCK), technological Pedagogical knowledge (TPK), and Pedagogical content knowledge (PCK), with adequate explanation how the researcher refines the constructs from the beginning. Then, illustrates deeply each of these constructs and defines the boundaries and the integration among them. This theoretical analysis dig out the elaboration of the TPACK framework with focusing on the essential features of every single component or construct to facilitate its classification and its distinct roles in order to find out the collaboration among these combined construct to reach the final conclusion, the TPACK framework. Keywords: Theoretical Analysis- the Technological Pedagogical Content Knowledge (TPACK) Framework.  
8           دور القيادة المدرسية في تحسين نواتج التعلم وفق تصورات قادة المدارس ومشرفيها School Leadership' Role in Improving Learning Outcomes According to the Perceptions of School Leaders and Supervisors   , أ / جابر بن عبد الله حسن شراحيلي مشرف قيادة مدرسية بتعليم جازان بالمملكة العربية السعودية Jaber Abdullah Hassan  Sharhahili
المستخلص : هدف البحث الحالي إلى التعرف على دور القيادة المدرسية في تحسين نواتج التعلم وفق تصورات قادة المدارس ومشرفيها، وقد استخدم البحث المنهج الوصفي التحليلي للتعرف على تصورات قادة المدارس ومشرفوها حول دور القيادة المدرسية في تحسين نواتج التعلم،واستعان بأداة الاستبانة التي طبقت على عينة بلغ عددها (260) من قادة المدارس ومشرفيها بمنطقة جازان التعليمية. وقد توصل البحث إلى اتفاق عينة البحث على أهمية دور القيادة المدرسية في تحسين نواتج التعلم في الجانب الوجداني والمعرفي والمهاري، كما توصل البحث إلى عدم وجود فروق ذات دلالة إحصائية عن مستوى دلالة (0.05) بين استجابات أفراد العينة حول دور القيادة المدرسية في تحسين نواتج التعلم وفق تصورات قادة المدارس ومشرفيها تعزو لمتغيري (المسمى الوظيفي – النوع). كما أوصى البحث بضرورة إلحاق مدراء المدارس بدورات تدريبية تركز على تعريفهم بمهام ومسؤوليات العمل المدرسي وكيفية توظيف الإمكانات المتوفرة في إنجاح العملية التعليمية وتحسين نواتج التعلم. الكلمات المفتاحية: الدور – القيادة المدرسية – نواتج التعلم. Abstract: The research aimed at identifying school leadership' role in improving learning outcomes according to the perceptions of school leaders and supervisors. The research has used the descriptive analytical approach and used the questionnaire that was applied to a sample of (260) of the school leaders and supervisors in Jazan Educational district. The research indicated that the research sample has high agreement on the importance of school leadership' role in improving learning outcomes in the emotional, cognitive and skill aspect. The research also indicated that there are no statistically significant differences on (0.05) between the responses of the sample members on school leadership' role in improving learning outcomes according to the perceptions of school leaders and supervisors attribute to variables (job title - gender).The research recommended the need of school principals to training courses focusing on knowing them of the tasks and responsibilities of schoolwork and how to use the potential available in the educational processsuccess and improving learning outcomes. Keywords: role - school leadership - learning outcomes.  
9 أثر أسلوب تقديم دعم الأداء في الجولات الافتراضية على  تنمية المهارات الحياتية لطفل الروضة The Effect of Performance Support Style in Virtual Tours on Developing the Life Skills Among a Kindergarten Child   , أ / رانيا رجب إبراهيم حسين طالبة دكتوراه في تخصص رياض الأطفال بكلية التربية جامعة 6 أكتوبر Rania Ragab Ibrahim Hussein
المستخلص : هدف البحث إلى قياس أثر أسلوب تقديم دعم الأداء في جولات تعلم افتراضية لتنمية المهارات الحياتية لأطفال الروضة. تم اختيار (50) طفل من أطفال الروضة تم تقسيمهم إلى مجموعة تجريبية مكونة من (25) طفل ، ومجموعة ضابطة مكونة من (25) طفل. وتم تقديم الجولات الافتراضية لأطفال المجموعة التجريبية ، بينما تم التعامل مع أطفال المجموعة الضابطة بالطريقة المعتادة وتوصلت النتائج إلى وجود فروق داله إحصائياً بين متوسطات درجات القياس البعدي للمجموعة التجريبية والضابطة فى مقياس التحصيل الدراسي لصالح المجموعة التجريبية. ووجود حجم أثر للبرنامج علي المهارات الحياتية. ووجود فروق داله إحصائياً بين متوسطات درجات القياسين القبلي والبعدي للمجموعة التجريبية فى مقياس التحصيل الدراسي لصالح القياس البعدي. كما يتضح وجود حجم أثر البرنامج علي المهارات الحياتية. الكلمات المفتاحية : دعم الأداء – الجولات الافتراضية – المهارات الحياتية – طفل الروضة Abstract : The research aimed to measure the impact of performance support style in virtual learning tours to develop life skills for kindergarten children. (50) kindergarten children were selected, which were divided into an experimental group consisting of (25) children, and a control group consisting of (25) children. Virtual tours were given to the children of the experimental group, while the children of the control group were treated in the usual way of life. The results found that there were statistically significant differences between the mean scores for the experimental group and the control group in the academic achievement scale in favor of the experimental group. And the presence of the impact of the program on life skills. And the presence of statistically significant differences between the mean scores for the pre and post measurements of the experimental group in the academic achievement scale in favor of the post measurement. It is also evident that there is a significant impact of the program on life skills. Keywords: performance support - virtual tours - life skills - kindergarten child  
10 رموز نسائية سعودية مميزات ومشهورات (بحث بيوغرافي) Figures of Saudi female distinctive and eminent : Biography study   , أ. د/ محمد بن حمزة بن محمد السليماني قسم علم النفس جامعة أم القرى بمكة المكرمة المملكة العربية السعودية Dr.. Muhammad bin Hamzah bin Muhammad al-Sulaymani
المستخلص: هدف البحث إلى توصيف عينة من السعوديات المميزات ،والمشهورات في ضوء عدد من الخصائص الديموغرافية: مكان وتاريخ الميلاد, والحالة الاجتماعية, وعدد الاولاد, والمستوى التعليمي, والتخصص, والمساهمات العلمية والعملية, وعدد مرات التكريم, والعضويات في الجمعيات العلمية, والهوايات. وقد تم استخدام السيرة الذاتية لعينة مكونة من151 حالة من المتميزات ،والمشهورات السعوديات . وقد اسفرت النتائج عن : أن58.94%من العينة ذكرن مكان ميلادهن ،وكانت اعلى نسبة من منطقة مكة المكرمة, كما ان 51.65% من العينة ذكرن تاريخ ميلادهن، وأن 65% كان ميلادهن بين عامي1948-1977.  أن82.41%من العينة ذكرن حالتهن الاجتماعية: متزوجة ،او مطلقة , وان 57.14%لديهن بين 1-2من الاولاد. أن 87.41%من العينة ذكرن مستوياتهن التعليمية ,وكانت اعلى نسبة من حملة البكالوريوس، ويليها الدكتوراه, وان82.78% ذكرن مكان دراستهن وجاءت امريكا اولا، و يليها المملكة العربية السعودية. أن83.44% من العينة ذكرن تخصصهن ,وكانت اعلاها في مجال العلوم الانسانية والاجتماعية. أن مساهماتهن العلمية ،والعملية غطت مجالات مختلفة, وكانت اعلاها الكتابة في الصحف والمجلات ,ويليها المجال الاكاديمي. أن 42.38%حصلن على جوائز, وكانت اعلاها فئة جائزة واحدة. أن 45.69% من العينة كانت لهن عضوية في جمعيات ،اعلاها من كانت لهن1-3عضوية, كماأن98%من العينة تقلدن مناصب بين 1-3 مناصب. أن 14.56% من العينة ذكرن هواياتهن ,وكانت اعلاها في الفئة التي تمارس الرياضة. وفي ضوء النتائج تم استخلاص بعض الدلالات الواقعية. الكلمات المفتاحية :خصائص المتميزات والمشهورات السعوديات.  Abstract :   The objective is to describe a sample of distinctive and eminent Saudi female according to : place and date of birth, social status, number of kids, educational level, specialization, jobs and professional life, number of awards , membership, and hops. Biography method was used with a sample of 151 cases . The findings showed: 58.94% mentioned their birthday place ,the large number came from Makkah region.51.65%mentioned their birth date, and 65% their birth date was between 1948-1977. 82.41% mentioned their social status: 70 married and11 divorced, and 57.41% have 1-2 kids. 87.41%  mentioned  their educational level , most of them hold BA and  ph.D.82.78% educated in USA and S.A. 83.78% mentioned their specialization , most of them human and social science. Their jobs and activities covered various area , most of them was writers and academic. 42.34% hold awards ,and most of them hold one award. 45.69% hold membership ,and most of them hold 1-3. 98%hold leading job , and most of them got 1-3 jobs 14.56% mentioned their hops ,and most of them  practicing physical exercise.Based on the findings many conclusions were stated. Key words :characteristics of distinctive and eminent Saudi women.
11 فاعلية التدريب على مهـارات الوعــي الصـوتي في عـلاج صعوبات القراءة الجهرية (الاضطرابات الصوتية) لدى تلامـيذ المرحـلة الابتدائية Effectiveness of training on Phonological awareness skills In the treatment of loud reading disabilities (Phonological Disorders) of primary school students.   ,  د / محمد السيد إبراهيم سالم أستاذ المناهج وطرق تدريس اللغة العربية المساعد   كلية التربية بالدقهلية  جامعـة الأزهـر Dr. Mohammed El-sayed Ibrahim Salem
المستخلص : يهدف البحـث الحالي إلى تحديد فاعلية التدريب على مهـارات الوعــي الصـوتي في عـلاج صعوبات القراءة الجهرية (الإضطرابات الصوتية) لدى تلاميذ المرحلة الابتدائية ذوي صعوبات تعلم القراءة. وقدم البحث قائمة بمهارات الوعي الصوتي، وقائمة بمهارات القراءة الجهرية، وأيضاً قدم وحدة تدريبية على مهارات الوعي الصوتي، واستخدام البحث ثلاث أدوات للقياس: بطاقة ملاحظة الإضطرابات الصوتية، وبطاقة ملاحظة مهارات القراءة الجهرية، ومقياس تقدير متدرج لمهارات القراءة الجهرية. وتكونت عـينة البحث من (36) تلميذاً؛ من ذوي صعوبات تعلم القـراءة بالصف الثالث بالمرحلة الابتدائية؛ تم اختيارهم باستخدام بطاقة ملاحظة (الإضطرابات الصوتية).وأشارت النتائج إلى أن الوحدة التدريبية على مهارات الوعي الصوتي: كانت فاعلة (إجمالاً) في تنمية مهارات القراءة الجهرية (علاج الاضطرابات الصوتية) لدى تلاميذ المرحلة الابتدائية ذوي صعوبات القراءة. وكانت فاعلة (تفصيلاً) في تنمية مهارات القراءة الجهرية (علاج الاضطرابات الصوتية) لدى تلاميذ المرحلة الابتدائية ذوي صعوبات القراءة.وأوصى البحث بضرورة عقد دوارت تدريبية لمعلمي اللغة العربية بالمرحلة الابتدائية، لتدريبهم على استراتيجيات تنمية الوعي الصوتي. وتجهيز المدارس الابتدائية بالمعامل. ومراجعة كتب القراءة بالمرحلة الابتدائية بشكل دوري. وإنتاج برمجيات تعليم القراءة بالمرحلة الابتدائية. وإعداد قاموس لغوي ناطق لتلاميذ المرحلة الابتدائية. والاهتمام بتشخيص وعلاج الاضطرابات الصوتية بالمرحلة الابتدائية. وتصميم اختبارات ومقاييس مناسبة للوعي الصوتي في البيئة العربية. وتوجيه الجهود البحثية لتعميق الجوانب الصوتية لعمليات القراءة على المستوى التجريبي.    الكلمات المفتاحية: مهارات- الوعي الصوتي-  صعوبات القراءة الجهرية- الإضطرابات الصوتية - المرحلة الابتدائية.   Abstract : The current research aims to determine the effectiveness of Training on Phonological awareness skills in the treatment of loud reading disabilities (Phonological Disorders) of primary school students with learning disabilities.The research presented: a list of skills of Phonological awareness, a list of aloud reading skills, a training module on Phonological awareness skills, and used three instruments of measurement: Phonological Disturbance note card, Observation note card, and Rating Scale (Rubric).The study sample consisted of (36) students with learning disabilities in the third grade of the primary stage. They were selected by the Phonological Disturbance note card.The results indicated that: the training module was effective in developing the loud reading skills (treatment of Phonological disorders) in primary school students with reading disabilities (overall).& It was effective in developing the loud reading skills (treatment of Phonological disorders) in primary school students with reading disabilities (Detailed).The research recommended that: A training course must be provided for Arabic language teachers in the primary stage, on strategies for developing Phonological awareness. Providing primary schools with laboratories. Reviewing reading books at the primary stage periodically. Producing teaching software for reading course at the primary level. Preparing a spoken language dictionary for primary school students. Attention to Diagnosis and Treatment (Phonological Disorders) in primary school stage. Designing suitable Phonological awareness tests in the Arab environment.  Directing research efforts to deepen the Phonological aspects of reading processes at the Experimental level. Key Words : Skills - Phonological Awareness - Loud Reading Disabilities - Phonological Disorders -  Primary school .   
12 تصور مقترح للدمج بين استراتيجتي الصف المقلوب وحل المشكلات وفاعليته فى تنمية مهارات التعلم الذاتي والكفاءة الذاتية في تدريس العلوم لدى طلاب كلية التربية A Proposed Vision for Integrating Flipped Classroom and Problem Solving Strategies and its Effectiveness in Developing Faculty of Education Students' Self-Learning Skills and Self-Efficacy in Teaching Science   , د / حنان رجاء عبد السلام رضا أستاذ مساعد مناهج وطرق تدريس العلوم   كلية التربيةجامعة المنوفية Dr. Hanan Ragaa Abdul Salam Reda  
المستخلص: تعتبر استراتيجية الصف المقلوب من الاستراتيجيات الحديثة التى تهتم بنقل الشرح النظري إلى خارج الصف الدراسي واستثمار وقت الدراسة في الممارسة والتطبيق، وقد هدف البحث الحالي إلى وضع تصور مقترح لدمجها مع استراتيجية حل المشكلات وبيان فاعليته فى تنمية مهارات التعلم الذاتي  والكفاءة الذاتية في تدريس العلوم لدى طلاب كلية التربية. تم وضع خطوات التصور المقترح وتقسيمها إلى خطوات تتم داخل القاعات الدراسية وخطوات تتم خارجها، وتوضيح أدوار الطالب والمعلم،  كما تم إعداد  أوراق عمل ودليل للمعلم وفقا للتصور المقترح، وكذلك تم بناء مقياس مهارات التعلم الذاتي ومقياس الكفاءة الذاتية في تدريس العلوم.  تكونت عينة البحث من 82 طالب وطالبة من طلاب الفرقة الثانية بكلية التربية/ جامعة المنوفية شعبة تعليم  أساسي علوم. أظهرت النتائج فاعلية التصور المقترح في   تنمية مهارات التعلم الذاتي  والكفاءة الذاتية في تدريس العلوم لدى طلاب كلية التربية، ووجود علاقة إيجابية إرتباطية دالة  إحصائيا بين مهارات التعلم الذاتي  والكفاءة الذاتية في تدريس العلوم لدى الطلاب. الكلمات المفتاحية: استراتيجية الصف المقلوب. استراتيجية حل المشكلات. مهارات التعلم الذاتي. الكفاءة الذاتية في تدريس العلوم. Abstract: The flipped classroom strategy is one of the modern strategies that is concerned with moving the theoretical explanation outside the classroom and investing studying time in practice and application. The current research aimed at putting a proposed vision to emerge with the problem-solving strategy and showing its effectiveness in developing self- learning skills and self-efficacy in teaching science for faculty of education students. The steps of the proposed vision were put and were divided into some steps that are carried inside classrooms and other steps that are carried outside classrooms. The roles of the teacher and the student were shown; also some worksheets and a teacher's guide were prepared according to the proposed vision. In additions, self- learning skills scale and self- efficacy scale in science were built. The sample of the research consisted of 82 male and female students of second year faculty of education students, Menofia University, primary stage science department. The results revealed the effectiveness of the proposed vision in developing self- learning skills and self-efficacy in teaching science for faculty of education students and there is a significant positive correlation relationship between self- learning skills and self-efficacy in teaching science for the students. Key words:  Flipped classroom strategy. Problem solving strategy. Self-learning skills. Self-efficacy in teaching science  
13 صعوبات تدريس منهج الحاسب وتقنية المعلومات في الصف الأول الثانوي بمنطقة الجوف من وجهة نظر المعلمين والمعلمات Difficulties of Teaching the Curriculum of Computer and Information Technology in the First Year of Secondary School in Al-Jouf Region from the Perspective of Teachers   , د / فيصل بن فهد بن محمد الشمري  أستاذ المناهج وطرق تدريس الحاسب المساعد بقسم المناهج وطرق التدريس كلية التربية جامعة حائل بالمملكة العربية السعودية Dr. Faisal bin Fahd bin Mohammed al-Shammari  
المستخلص : هدف البحث الكشف عن الصعوبات التي تواجه معلمي الصف الأول الثانوي عند تدريس منهج الحاسب وتقنية المعلومات , وتكونت عينة البحث من (   84) معلما ومعلمةً في المرحلة الثانوية , ولتحقيق أهداف البحث أعد الباحث استبانه مكونه من خمسة محاور تشتمل على أهداف المنهج,المحتوى,طرق التدريس,مصادر التعلم الإلكترونية,أساليب التقويم ,  باستخدام المنهج الوصفي وقام الباحث بتطبيق الاستبانة على عينة البحث , وذلك بعد التأكد من صدقها وثباتها  وتوصلت نتائج البحث إلى أن أهم الصعوبات التي تواجههم في تدريس منهج الحاسب وتقنية المعلومات عدم صياغة الأهداف بواقعية بحيث يمكن للطلاب تحقيقها في ظل الإمكانات المتاحة, ,عدم توفر الأنشطة الإلكترونية المناسبة للمحتوى, عدم توافر التقنيات الإلكترونية التي تساعد على التدريس الإلكتروني, ضعف الاتصال بشبكة الإنترنت, صعوبة تطبيق الاختبارات الإلكترونية , وفي ضوء هذه النتائج قدم الباحث بعض التوصيات والمقترحات. الكلمات المفتاحية : صعوبات التدريس , منهج الحاسب وتقنية المعلومات. Abstract Objective of the research to detect the difficulties faced by teachers of the first grade secondary when teaching the curriculum of computer and information technology, and the research sample consisted of (84) teachers in the secondary stage, and to achieve the objectives of the researcher researcher prepared a questionnaire consisting of five axes, It includes the objectives of the curriculum, content, teaching methods, electronic learning resources, evaluation methods, using the descriptive method and the researcher applied the questionnaire to the research sample, after verifying its validity and consistency. The results of the research found that the most important difficulties faced in teaching the curriculum of computer and information technology is not to formulate goals realistically so that students can achieve them in the light of the available possibilities, The difficulty of the application of electronic tests, and in the light of these results the researcher made some recommendations and suggestions. Keywords: difficulties, teaching, computer curriculum and information technology.  
14 واقع ممارسة طالبات جامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية لمهارات التعلم المنظم ذاتيًا The Reality Behind the Usage of Self-Organized Learning Among Female Students in Imam Muhammed Bin Saud University   , د / تهاني بنت خالد بن محمد الجبير جامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية Dr. Tahani Khalid Al-Jubair  
الملخص: هدف البحث الحالي إلى دراسة واقع ممارسة طالبات جامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية لمهارات التعلم المنظم ذاتيًا ووضع مقترحات لتطوير هذه المهارات، وللإجابة على أسئلة البحث تم استخدام المنهج الوصفي المسحي، وبعد التحقق من صدق أدوات البحث وثباتها طُبق المقياس على (1000) طالبة بجامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية يمثلن عينة البحث، وبعد إجراء المعالجات الإحصائية توصل البحث إلى أن أفراد العينة يمارسون مهارات التعلم المنظم ذاتيًا غالبًا، ووضعت الباحثة بعض المقترحات لتطوير هذه المهارات لدى الطالبات. وقد أوصى البحث بتدريب أعضاء هيئة التدريس بالجامعات على تنمية مهارات التعلم المنظم ذاتيًا لدى الطالبات، وتصميم برامج تدريبية لتدريب الطالبات الجامعيات على مهارات التعلم المنظم ذاتيًا، كما أوصى بإجراء مزيد من الأبحاث حول مهارات التعلم المنظم ذاتيًا والاستراتيجيات التدريسية التي تُسهم في تنمية هذه المهارات. الكلمات المفتاحية: مهارات التعلم المنظم ذاتيًا Abstract       The main objective of this research is to study the reality behind the usage of self-organized learning among female students in Imam Muhammed bin Saud university and put suggestions to further develop these skills. In order to answer the questions of this research, the descriptive approach was used. After verifying the validity of the research tool, it was applied to (1000) female students representing the sample. After the statistical analysis, the research concluded that the participants often use the self-organized learning. The researcher put multiple suggestions to further develop these skills . The research recommends training the teaching faculty of universities in self-organized learning development for students and design programs to train the female university students develop these skills. Furthermore, the research suggests doing more research on the topic of self-organized learning and the teaching methods that contribute to the development of these skills.                                                                                         Key word: self-organized learning skills  
15 الذكاء الثقافي والتوافق العام فى ضوء متغيرى النوع والثقافة (دراسة عبر ثقافية) Cultural Intelligence and General Adjustment among Different Samples in the Light of Gender and Culture (Transcultural Study)   , د / نصر محمود صبرى أحمد مدرس بقسم علم النفس التربوى كلية التربية جامعة الزقازيق Dr. Nasr Mahmoud Sabry Ahmed  
المستخلص : هدف البحث الحالى إلى التعرف على الذكاء الثقافى والتوافق العام لدى عينات مختلفة من دولتى مصر و ماليزيا ، وتكونت عينة البحث من (150) فردا من أعمار مختلفة  ومن الجنسين من المغتربين عن بلادهم بواقع (99) طالبا جامعيا من الماليزيين المغتربين فى مصر بكليتى الطب و الصيدلة بجامعة الزقازيق وقد بلغ متوسط أعمارهم (21.2) سنة وانحراف معيارى (1.2)، و(51) فردا حديثى التخرج من المصريين المغتربين فى السعودية و العاملين ببعض الجامعات  بمتوسط عمر (20.6) سنة ، وقد بلغ متوسط عمر العينة ككل (26) سنة وسبعة أشهر وبانحراف معياري (10.1) ، بواقع (64 من الذكور 86 من الإناث). وقد طبق عليهم مقياس الذكاء الثقافي ومقياس االتوافق العام. وباستخدام اختبار "ت "، ومعامل الارتباط، وتحليل الانحدار، أظهرت النتائج ما يلى: وجود علاقة ارتباطية موجبة دالة إحصائيًا عند مستوي (0.01) بين أبعاد الذكاء الثقافي والتوافق العام لدى عينة البحث الحالي. لا يوجد فرق دال إحصائيًا بين متوسطى درجات الذكور والإناث في أبعاد مقياس الذكاء الثقافى والتوافق العام لدى عينة البحث الحالي. وجود فرق دال إحصائيًا بين متوسطي درجات الماليزيين والمصريين في الدرجة الكلية لمقياس الذكاء الثقافى وكذلك فى ثلاثة من أبعاد الذكاء الثقافى لصالح المصريين المغتربين، وجود فرق دال إحصائيًا بين متوسطى درجات الذكور والإناث فى االتوافق العام لدى عينة البحث الحالى لصالح الذكور. وجود فرق دال إحصائيًا بين متوسطى درجات المصريين والماليزيين فى االتوافق العام لدى عينة البحث الحالى لصالح المصريين المغتربين. الذكاء الثقافى يسهم فى التنبؤ بالتوافق العام لدى عينة البحث الحالى. الكلمات المفتاحية: الذكاء الثقافي – التوافق العام Abstract The aim of the present research is to identify the relationship between cultural intelligence and general Adjustment between different samples from Egypt and Malaysia.the sample Composed of (99) students with average age (21.2) years and standard deviation (1.2), and (51) newly graduated Egyptian expatriates in Saudi Arabia and working in some universities with an average age (33.6) years, the average age of the sample as a whole (26) years and seven months, with standard deviation (10.1), (64 males and 86 females). They applied the scale of cultural intelligence and the measure of general Adjustment. Using the T test, correlation coefficient, and regression analysis, the results showed that there is a statistically significant positive correlation at (0.01) between the dimensions of cultural intelligence and the general Adjustment in the present research sample. There is no statistically significant difference between the mean scores of males and females in the dimensions of the Cultural Intelligence Scale and the general Adjustment in the present research sample.There is a statistically significant difference between the mean scores of Malaysians and Egyptians in the total score of the Cultural Intelligence Scale as well as in three dimensions of the Cultural Intelligence in favor of Egyptians expatriate. There is a statistically significant difference between the mean scores of males and females in the general Adjustment in the current research sample in favor of males. There is a statistically significant difference between the mean scores of Egyptians and Malaysians in the general Adjustment in the current research sample in favor of the Egyptian expatriates. Cultural intelligence contributes to predicting the general Adjustment of the current research sample. Key words: Cultural Intelligence – General Adjustment  
16 درجة تحقق مؤشرات منظومة قيادة الأداء الإشرافي المدرسي في مدارس التعليم العام للبنات بمدينة تبوك The Degree of Verification Indicators Supervisory and School Performance Leadership System in Public Education Schools for Girls in Tabuk City.   ,  أ / مشاعل بنت صالح عواد البلوي      حاصلة على الماجستير من قسم الإدارة والتخطيط التربوي  كلية التربية والآداب جامعة تبوك بالمملكة العربية السعودية Mashael Saleh Al-Blewi,
المستخلص : هدفت الدراسة إلى تحديد درجة تحقق مؤشرات منظومة قيادة الأداء الإشرافي المدرسي في مدارس التعليم العام بنات بمدينة تبوك من وجهه نظر قائدات مدارس التعليم العام بتبوك، والكشف عن الاختلاف في درجة تحقق مؤشرات منظومة قيادة الأداء الإشرافي المدرسي تبعاً لمتغيرات(المرحلة الدراسية، سنوات الخدمة، الدورات التدريبية). وتم استخدام المنهج الوصفي التحليلي، لمناسبته لأهداف الدراسة. وتكون مجتمع الدراسة من جميع قائدات المدارس التعليم العام للبنات بمدينة تبوك والبالغ عددهن (212) قائدة، وتم اختيار عينة الدراسة بالطريقة العشوائية البسيطة وبلغت (93) قائدة مدرسة. وتم تطوير استبانة اشتملت على (57) عبارة، تتوزع على مجالات الدراسة الثلاثة (القيادة المدرسية، التعليم والتعلم، المخرجات التربوية والتعليمية)، مقابلة مع اختصاصي التقويم في منطقة تبوك. وتم حساب المتوسطات الحسابية، والانحرافات المعيارية، ومعامل ثبات ألفا كرونباخ، ومعامل ارتباط بيرسون، واختبار تحليل التباين الأحادي (ف). وأظهرت النتائج أن درجة تحقق مؤشرات منظومة قيادة الأداء الإشرافي المدرسي جاءت مرتفعة، قد حل مجال (المخرجات التربوية والتعليمية) في المرتبة الأولى وبدرجة مرتفعة، بينما جاء مجال (القيادة المدرسية) في المرتبة الأخيرة وبدرجة مرتفعة، وتبين عدم وجود فروق في درجة تحقق مؤشرات منظومة قيادة الأداء الإشرافي المدرسي تُعزى للمرحلة التعليمية، ووجود فروق تُعزى للخبرة ولصالح من خبرتهن (10سنوات فاكثر)، ووجود فروق تُعزى لعدد الدورات التدريبية في مجال الإدارة ولصالح (أكثر من 3 دورات). واوصت الدراسة بأن تقوم وزارة التعليم بإعداد وتنظيم البرامج التدريبية للقائدات حول أداء مؤشرات قيادة الأداء الإشرافي المدرسي، وأن تحدد إدارة التعليم لقاءات دورية بين قائدات المدارس لمناقشة أعمالهن في مؤشرات قيادة الأداء الإشرافي المدرسي، وتحديد المعيقات والفجوات وإرسالها بتقرير لإدارة التعليم. الكلمات المفتاحية: قيادة الأداء، مؤشرات الأداء التعليمية، منظومة الأداء الإشرافي المدرسي.   Abstract: The study aimed at determining the degree of verification indicators supervisory and school performance leadership system with its dimensions (school leadership, learning and teaching, educational and school output) in public education schools for girls in Tabuk from the perspective of leaders of public education Tabuk schools, and detecting the difference in the degree of verification indicators driving system performance supervisory school in the public education of girls schools in Tabuk, depending on the variables (school stage, years of service, training courses).The analytical descriptive approach was used to suit the objectives of the study.The population of the study consists of all school leaders in public education for girls in Tabuk and they are (212) leaders, a sample of (93) leaders was chosen randomly.A questionnaire that developed to included (57) is divided into three dimensions of study. The study showed that a high degree of supervisory and school performance leadership system by mean (3.95) and standard deviation (0.53), and the (educational output) dimension came in the first rank with a high degree by mean (4.05) and a standard deviation (0.56), while the (school leadership) dimension came in the last rank with high degree by mean (3.84) and a standard deviation (0.54), and found no differences degree in check supervisory and leadership system of school performance indicators attributable to the educational stage, and the existence of differences due to the experience and for the benefit of their experience (10+ years). And the existence of differences due to the number of training courses in management and in favor (more than 3 course ) Keywords: performance leadership, educational indicators, school supervision performance system.  
17 المرونة النفسية كمتغيّر معدّل للعلاقة بين أزمة منتصف العمر والفراغ الوجودي لدى السعوديات في مرحلة منتصف العمر Psychological Resilience as a Moderator Variable of the Relationship Between Midlife Crisis and Existential Vacuum  in a Sample of Middle-Aged Saudi Women   , أ.د/ مجدّة السيد علي الكشكي    د/ شذا جميل خصيفــــــــــــــان أستاذ علم النفس الاكلينيكي بكلية الآداب      أستاذ علم النفس المشارك بكلية الآداب     جامعتي الملك عبد العزيز وأسيوط           جامعـــــــــــــــة الملك عبد العزيـــــــــــــــــــز أ/ مها عبدالمعطي الشيخ أخصائية نفسية بمستشفى الملك عبدالعزيز بمكة المكرمة Prof. Dr. Majdah El-Sayed Ali El-Keshky,  Dr. Shaza Jamil Khossifan Mr. Maha Abdel Moaty Al-Sheikh
المستخلص : هدفت الدراسة الحالية إلى التعرّف على المسارات الدالة للعلاقة بين المرونة النفسية كمتغير معدّل للعلاقة بين أزمة منتصف العمر والفراغ الوجودي لدى عينة من السعوديات في منتصف العمر، وكذلك العلاقة بين المرونة النفسية وكلاّ من :أزمة منتصف العمر والفراغ الوجودي ،والتعرّف على العلاقة بين أزمة منتصف العمر والفراغ الوجودي والكشف عن الفروق بين متوسطات المرونة النفسية وأبعادها ،وأزمة منتصف العمر وأبعادها،و الفراغ الوجودي وأبعاده لدى عينة الدراسة وفقًا لمتغير(الحالة الاجتماعية). وقد تم اختيار عينة عشوائية بلغ حجمها (409) سيدة سعودية في المدي العمري من( 35 -65) سنة، وتم التحقّق من فروض الدراسة باستخدام الأدوات الآتية: مقياس المرونة النفسية في منتصف العمر إعداد:ريان وكالتبينو (Ryan&Caltabiano,2009) ترجمة وتقنين الباحثة، ومقياس أزمة منتصف العمر إعداد : شيك  (sheck,1996) ترجمة وتقنين الباحثة . ومقياس الفراغ الوجودي إعداد الباحثة، وتم معالجة البيانات إحصائيا باستخدام تحليل المسار ،ومعامل الارتباط(بيرسون)، وتحليل التباين ANOVA)) ، و اختبار LSD)) للمقارنة البعدية، وكشفت نتائج الدراسة عن وجود مسارات دالّة إحصائيا للمرونة النفسية كمتغير معدّل للعلاقة بين أزمة منتصف العمر والفراغ الوجودي لدى عينة الدراسة ، وعدم وجود علاقة دالة إحصائيا بين المرونة النفسية وأبعادها وأزمة منتصف العمر وأبعادها باستثناء العلاقة الدالّة بين بُعد الخوف من الشيخوخة وبُعد المثابرة. كما وجدت علاقة دالة إحصائيا بين المرونة النفسية والفراغ الوجودي ، ولم توجد علاقة دالة إحصائيا بين أزمة منتصف العمر والفراغ الوجودي ماعدا العلاقة بين بُعد الخوف من الشيخوخة وبُعد العُزلة، ولم توجد فروق ذات دلالة إحصائية بين متوسطات درجات عينة الدراسة على الدرجة الكلية للمرونة النفسية وأزمة منتصف العمر والفراغ الوجودي تبعا للحالة الاجتماعية (عزباء – متزوجة – مطلّقة -أرملة )  ، فيما عدا البُعد الخاص بأزمة منتصف العمر المتعلقة بالذات فقد كانت الفروق لصالح المطلّقات. الكلمات المفتاحية : المرونة النفسية - أزمة منتصف العمر - الفراغ الوجودي -  السعوديات – تحليل المسار . Abstract The study aimed to identify the significant paths of the relationship between psychological resilience as a moderator variable of the relationship between midlife crisis and existential vacuum of middle-aged Saudi women as well as the relationship between psychological resilience and both: midlife crisis and existential vacuum, identify the relationship between midlife crisis and existential vacuum and to reveal the differences between the averages (means) of psychological resilience and its dimensions; midlife crisis  and its dimensions; existential vacuum and its dimensions in the study sample according to the (social status) variable. A random sample of (409) Saudi women was selected in the age range of (35-65) years. The hypotheses of the study were verified using the following tools: The Psychological Resilience Scale in Midlife (RIM Scale) by Ryan& Caltabiano 2009, translated and validated by the researcher; Midlife Crisis Scale by Sheck 1996, translated and validated by the researcher and Existential Vacuum Scale by the researcher. Data were treated statistically using path analysis, correlation coefficient (Pearson), analysis of Variance (ANOVA) and LSD test for Post - hoc comparison. The results of the study revealed that there are statistically significant paths of psychological resilience as a moderator variable of the relationship between midlife crisis and the existential vacuum in the study sample and that there is no statistically significant relationship between psychological resilience and its dimensions and midlife crisis of and its dimensions except for the significant relationship between the dimension of fear of aging and the dimension of perseverance. A statistically significant relationship between psychological resilience and existential vacuum was also revealed but there was no statistically significant relationship between midlife crisis and existential vacuum except for the relationship between the dimension of fear of aging and the dimension of isolation. There were no statistically significant differences between the means (averages) of scores of the study sample on the total score of the psychological resilience, midlife crisis and existential vacuum according to the marital status (single - married - divorced - widow), with the exception of the dimension of midlife crisis related to the self; Differences were in favor of divorced women. Ke yWords: Psychological Resilience - Midlife Crisis - Existential vacuum- Saudi women- path analysis.  
18 جاهزية جامعة الملك سعود لتطبيق التعليم المتنقل من وجهة نظر أعضاء هيئة التدريس The Readiness of King Saud University (KSU) for Applying Mobile Learning from the Perspective of Faculty Members   , أ/ وفـــاء عواض سعــــــد العتيبي معلمة حاسب آلي بالإدارة العامة للتعليم بمنطقة الرياض بالمملكة العربية السعودية  د/ مشاعل عبد الرحمن الشويعر أستاذ تقنيات التعليم المساعد بكلية التربية  جامعة الملك سعود بالمملكة العربية السعودية Wafaa Awaad Saad Al otaibi & Dr. Mashael Abd Al-Rahman Al-Shuair  
المستخلص: هدفت الدراسة الحالية إلى التعرف على جاهزية جامعة الملك سعود لتطبيق التعليم المتنقل، وذلك من خلال التعرف على درجة توافر كل من المتطلبات (التقنية - الإدارية - البشرية - متطلبات الاستخدام) للتعليم المتنقل في الجامعة من وجهة نظر أعضاء هيئة التدريس. واعتمدت الدراسة على المنهج الوصفي المسحي، وقد أجريت هذه الدراسة على عينة عشوائية بسيطة مكونة من (77) من أعضاء هيئة التدريس بمختلف التخصصات والمؤهلات والخبرات التعليمية ، طبقت عليهم الباحثة الاستبانة التي صممتها لأغراض هذا البحث،   وقد توصلت الدراسة لعدد من النتائج كان أهمها أن: درجة توافر المتطلبات التقنية للتعليم المتنقل في الجامعة من وجهة نظر أعضاء هيئة التدريس منخفضة، بينما كانت درجة توافر كل من المتطلبات (الإدارية – البشرية - متطلبات الاستخدام) للتعليم المتنقل كانت متوسطة . كما أظهرت النتائج أنه لا توجد فروق في استجابات أفراد العينة حول تقييم مدى جاهزية جامعة الملك سعود لتطبيق التعليم المتنقل تبعاً لمتغيرات (النوع - الدرجة العلمية - عدد سنوات الخبرة). وفي ضوء نتائج الدراسة قدمت الباحثة مجموعة من المقترحات والتوصيات. الكلمات المفتاحية: التعليم المتنقل، جامعة الملك سعود، أعضاء هيئة التدريس Abstract: The current study aimed to identify the readiness of King Saud University for the implementation of Mobile Learning (M.L) by identifying the degree of availability of (technical - administrative - human – usage) requirements of M.L in King Saud University from the faculty members' point of view. The study was based on a descriptive survey approach, and it was conducted on a simple random sample consisting of (77) members of the faculty members of different specialties, qualifications and educational experiences. The researcher administered a questionnaire designed for the purposes of this research. The study reached a number of results, the most important of which is that: The degree of availability of technical requirements for M.L at King Saud University from faculty members' point of view is low. While the degree of availability of (administrative - human – usage) requirements for M.L at King Saud University was intermediate. The results showed that there were no differences in the responses of the sample members on the assessment of the readiness of King Saud University for the implementation of M.L according to the variables (type - degree - number of years of experience). In light of these findings, many suggestions and recommendations have been proposed. Keywords; Mobile , learning, King Saud University, faculty members  
19 متطلبات توظيف تطبيقات مشاركة الوسائط المتعددة في البيئة التعليمية Requirements for Using Multimedia Sharing Applications in the Learning Environment   , أ / سعد عبدالعزيز الهويمل                                        جامعة أم القرى بمكة المكرمة  باحث دكتوراه في المناهج وتقنيات التعليم   Saad A. Alhuwaimel   
المستخلص : هدفت الدراسة إلى التعرف على متطلبات توظيف تطبيقات ومواقع مشاركة الوسائط المتعددة في البيئة التعليمية، ولتحقيق أهداف الدراسة تم استخدام المنهج الوصفي، وتكونت عينة الدراسة من (102) أميناً من أمناء مراكز مصادر التعلم بمدينة الرياض، كانت أداة الدراسة عبارة عن استبانة تم إعدادها من قبل الباحث وتطبيقها على عينة الدراسة بعد التحقق من صدقها وثباتها، ولتحليل استجابات عينة الدراسة تم استخدام التكرارات والنسب المئوية، والمتوسطات والانحراف المعياري، واختبار ت لعينتين مستقلتين، واختبار تحليل التباين الأحادي. وقد توصلت نتائج الدراسة إلى أن متوسط محور المتلطبات الفنية والإدراية كان (3.63)، وهو ما يشير إلى تقدير عام (عالي)، فيما كان متوسط محور المتطلبات التربوية (4.05)، وهو ما يشير إلى تقدير عام (عالي)، جاءت أعلى المتطلبات من وجهة نظر عينة الدراسة توظيف وسائل التواصل الإلكتروني بين إدارات التعليم والمدراس، وإعداد قاعات مصادر التعلم ومعامل الحاسب بالتجهيزات المادية والتقنية، وتدريب الطلاب على التعامل الأمثل مع الوسائط المتعددة، ودعم المقررات الدراسية بروابط مواقع مشاركة الوسائط المتعددة. لا توجد فروق ذات دلالة إحصائية في استجابات عينة الدراسة وفقاً لدرجة المؤهل الدراسي (البكالوريوس والماجستير)، وكذلك وفقاً لسنوات الخبرة في مجال مصادر التعلم، فيما وجدت فروق ذات دلالة إحصائية وفقاً لمستوى المهارة في الحاسب الآلي. وبناءً على النتائج السابقة أوصت الدراسة بإثراء المحتوى الرقمي العربي بملفات الوسائط المتعددة بأنواعها المختلفة، وبما يتناسب مع المقررات الدراسية، وتدريب الطلاب على الجوانب التقنية والأخلاقية في التعامل مع تطبيقات ومواقع مشاركة الوسائط المتعددة، ودعم البيئات التعليمية بالتجهيزات المادية والتقنية. الكلمات المفتاحية: الويب 2.0 – الوسائط المتعددة – تطبيقات التواصل الاجتماعي Abstract The study aims at identifying the requirements of using multimedia sharing applications and sites in the educational environment. In order to achieve the goal of the study, the descriptive method was used. The study sample consisted of (102) secretaries of learning resource centers in Riyadh. the study tool was a questionnaire which is prepared by the researcher. It was applied after verifying its validity and reliability. The iterations and percentages, averages and standard deviation, two independent samples t-test, and One-Way ANOVA were used to analyze the responses of the study sample. The most important findings include that the overall average of the section of technical and administrative requirements was (3.63), which indicates a general estimate (high), and the overall average of the section of educational requirements was (4.05), which indicates a general estimate (high). According to the study sample's perspective, the highest demands were for applying the electronic communication between education departments and schools,  preparing  learning  resources and computer labs with the necessary types of equipment, educating students to deal ideally with multimedia, disseminating school activities, experiences and projects on multimedia sharing sites, and supporting courses with links of multimedia sharing sites. There are no statistically significant differences in the responses of the study sample according to the degree of qualification (bachelor and master) as well as the years of experience in the field of learning resources. While there are statistically significant differences according to the computer skill's level. According to the previous findings, the study recommended to enrich the Arabic digital content in multimedia files of various types in accordance with the courses, train students on the technical and ethical aspects in dealing with multimedia sharing applications and sites, and support the educational environments with material and technical equipment. Key Words: Web 2.0, Multimedia, Social Media  
20 الرضا الزواجي وعلاقته بالعوامل الخمسة الكبرى للشخصية لدى المتزوجات العاملات وغير العاملات بمدينة أبها Marital Satisfaction and its Relationship to the Five Major Factors of Personality Among Married Working and Non-Working City of Abha.   , أ / فاطمة بنت عيسى قاسم اليحيى               حاصلة على ماجستير التوجيه والإرشاد النفسي  بكلية التربية جامعة الملك خالد المملكة العربية السعودية Fatima Essa G. AL Yahya  
 ·  المستخلص:  هدف البحث الحالي إلى دراسة العلاقة بين الرضا الزواجي والعوامل الخمسة الكبرى للشخصية، واستخدمت الباحثة المنهج الوصفي، وتحقيقاً للهدف الرئيس للبحث والذي تمثل في "الكشف عن العلاقة بين الرضا الزواجي، والعوامل الخمسة الكبرى للشخصية " استخدمت الباحثة المنهج الوصفي الارتباطي، وتكونت عينه البحث من الزوجات العاملات وغير العاملات بمدينة أبها وعددهن(400) سيدة متزوجة مقسمة إلى (200زوجة عاملة) و(200 زوجة غير عاملة)، وتكونت أدوات البحث من: مقياسين أحدهما مقياس الرضا الزواجي من إعداد شنايدر(1981) تم تقنينه على البيئة السعودية من إعداد أزهار السمكري (2009)، والآخر مقياس قائمة العوامل الخمسة الكبرى للشخصية من إعداد كوستا وماكري(1992) وتقنين عبد الله الرويتع (2007) نسخة الإناث، وتم معالجة البيانات بعدد من الأساليب الإحصائية المناسبة.وقد أسفر البحث عن النتائج التالية: لا توجد علاقة ذات دلالة إحصائية بين العصابية والدرجة الكلية على مقياس الرضا الزواجي، بينما توجد علاقة سالبة ذات دلالة إحصائية بين التفاني والإنبساط والوداعة والإنفتاح والدرجة الكلية على مقياس الرضا الزواجي، كما توجد فروق ذات دلالة إحصائية بين متوسطات الدرجات على التفاني والوداعة والانبساط وفقا لاختلاف سنوات الزواج لصالح من سنوات زواجهن 5-10 سنوات، ولا توجد فروق ذات دلالة إحصائية بين متوسطات درجات العصابية والانفتاح لدى الزوجات العاملات وغير العاملات ترجع إلى اختلاف سنوات الزواج، كما توجد فروق ذات دلالة إحصائية بين متوسطات الدرجات الكلية لمقياس الرضا الزواجي و عوامل التفاني والوداعة والانفتاح ترجع لتأثير مستوى تعليم الزوجة، كما توجد فروق ذات دلالة إحصائية بين متوسط درجات الزوجات العاملات وغير العاملات على بعد الانفتاح وبعد العصابية ترجع لتأثير العمل وذلك لصالح الزوجة العاملة، بينما لا توجد فروق ذات دلالة إحصائية بين الزوجات العاملات وغير العلامات على أبعاد التفاني والانبساط والوداعة ترجع لتأثير العمل. الكلمات المفتاحية: الرضا الزواجي، عوامل الشخصية الخمسة الكبرى، المتزوجات العاملات وغيرالعاملات  Abstract : Thesis aimed to examine the satisfaction marital in married life in terms of the wife, and the disclosure of the relationship between satisfaction with marital and factors of the five major personality, the researcher used the descriptive approach , and in order to achieve the president's goal of the study, which represents the " disclosure of the relationship between satisfaction with marital, and the factors of the five major personality" used researcher approach Correlative It is a curriculum metadata that is used to study the relationship between two variables or more of the variables of the study, the study sample consisted of wives working and non- working city of Abha and the number of women    (400), a married woman is divided into      ( 200 wife worker ) and ( 200 wife is not workin, and formed Tools study: two measures Ahadahma measure of satisfaction with marital prepared by Schneider (1981) has been codified on the environment Arabia prepared Azhar Tinker (2009), and the other is a measure of the list of factors the five major figure of preparation Costa and McRae (1992) and rationing Abdullah Ruwiti (2007) version female, and manipulated the data byseveral appropriate statistical analyses.The study resulted in the following findings: no statistically significant relationship between neuroticism and the total score on a scale of marital satisfaction while there is a negative relationship statistically significant differences between dedication and Diastole and gentility and openness and total score on a scale of satisfaction marital , and there were statistically significant differences between the mean scores on the dedication and gentleness and extroversion , according to the different years marriage, and there are no statistically significant differences between the mean scores of neuroticism and openness to the wives of working and non-working due to the difference in years of marriage , and no statistically significant differences between the mean scores overall measure of satisfaction with marital and factors dedication and gentleness and openness due to the effect of the level of education of the wife, as there statistically significant differences between the average scores of wives working and non- working on after opening and after neuroticism due to the impact of the work for the benefit of the wife working , while there are no statistically significant differences between working wives and other markings on the dimensions of the dedication and extroversion and gentleness due to the impact of the work. Keyword : Marital Satisfaction - Five Major Factors of Personality -Married Working and Non-Working